الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 التفكير العقلى فى الاسلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nosa
نائبه المـديـر العـــام
avatar


المزاج : عــ الشات
انثى
عدد المساهمات : 39
نقاط : 3466
السٌّمعَة : 1
تاريخ تسجيل الشاب ده : 20/11/2009

مُساهمةموضوع: التفكير العقلى فى الاسلام   الأربعاء يناير 13, 2010 10:34 am

بسم الله
-----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
يظل العقل العضو الوحيد الذي يميز الكائنات بين بعضها البعض , وبين البشر ذاتهم , سيما في اختلاف طريقة تفكير كل واحد منهم , هذا الاختلاف الموجود كون لكل فرد شخصية مستقلة في التفكير عن الشخصيات الأخرى , تأثرت بالبيئة المحيطة لحظة تشكلها وأثرت بها من خلال العقل عندما استوعبت خصائصها .
لقد ربط الإسلام التفكير بالعقل , فالأول قائم على الثاني الذي لولاه لا نتفت ألوان الإبداع والابتكار , لدرجة أن الإسلام حذر الأفراد الذين لا يستخدمون عقولهم ولا يبصرون ما حولهم , شبههم بالحيوانات وأدنى منها مرتبة , لأن إقصاء العقل يعدُّ إقصاءً للإنسانية , فإنسانية الإنسان تستمد عن طريق العقل , هو العضو الذي يتفرد به الإنسان على غيره , كما جاء في الآية ( أولئك كالأنعام بل هم أضّل ) سورة الأعراف.
وزاد الإسلام على ما سبق , أن عدم استخدام العقل يعدُّ ذنباً يسأل عنه الإنسان ويلام عليه كما في سورة الملك ( وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا في أصحاب السعير) .
إن الهدف من دعوة الإسلام لاستخدام العقل , التي حض عليها لتسهيل الدروب أمام الإنسان وجعلها متاحة للفهم القويم والتفكير السليم , لذا , عمل على إزالة جميع العقبات التي تعترض سيرالانسان على هذه الدروب, ومن أولى تلك العقبات اتباع العقل في التفكير لعقل آخر , فالتبعية الفكرية تفتح الباب واسعاً أمام التقليد , كما أن اتساع ساحة التقليد تعني أيضاً فرض التقييد على العقل , بحيث يبدو مقلداً لغيره في إدراكه للموجودات ومقيداً في تفكيره بما يتعلق بإصدار الأحكام عليها.
لا يمكن أن تقوم للعقل قائمة إذا لم يسرح في تفكيره ويدلي برأيه ويعبر عن خوالجه في حرية تكفل تحريره من الهواجس والمخاوف في حال أشهر برأيه .
لوقت قصير ليس ببعيد كان للإسلام حضارة زاهية وقوية , بناها بالعقل والتفكير , وعندما قصر في تفكيره , توقف إنتاجه الحضاري وبدأ يتواكل على الآخرين, مفسحاً لهم المجال ليبنوا حضارتهم على أنقاض حضارته , ليبقى مستهلكاً منها ومتفرجاً عليها ونادماً على مافاته .
لعلة التفكير في الإسلام معلو لها , ألا وهو غياب الحرية , رغم دعوة الإسلام إليها مراراً وتكراراً , غير أن وضع الأيدي الملوثة على العقول أدى إلى تشويهها وتعطيلها عن التفكير, فلا سلطة تعلو فوق سلطة الولاة , وطالما أطلق الإسلام سلطان العقل مما يكبله , فإن الولاة استشعروا خطره وساروا بعكس الاتجاه الذي سارت عليه شعوب العالم الأخرى فوصلت إلى ما أرادت وتمنت وستصل لأبعد مما وصلت إليه , أمّا نحن فلسان حالنا يقول ..... ليس بالإمكان أبدع مما كان
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التفكير العقلى فى الاسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لو انت شاب :: المنتدي العام :: الشؤون الاجتماعية-
انتقل الى: